تعديلات جديدة على برنامج المرشح الإقليمي – جزيرة الأمير إدوارد (PEI PNP)

تعديلات جديدة على برنامج المرشح الإقليمي – جزيرة الأمير إدوارد (PEI PNP) "طريقة التقديم"

جزيرة الأمير إدوارد هي أصغر المقاطعات الكندية وأقلها شهرة, شارلوتاون هي العاصمة ويبلغ عدد سكانها 34,600 نسمة.

تسمى جزيرة الأمير إدوارد أيضا بي اي آي أو بكل بساطة’ الجزيرة ‘ وهي واحدة من المحافظات الأربعة في أتلانتك كندا، بالإضافة الى نيوبرونزويك ، نوفا سكوشيا ونيوفاندلاند ولابرادور. يطلق على المنطقة التي تضم نيوبرونزويك ونوفا سكوشيا وجزيرة برنس إدوارد أيضا إسم الماريتايمز.

الصناعات الرئيسية في هذه المقاطعة هي الزراعة والسياحة والصيد والصناعة, وتعد السياحة مصدرا هاما من مصادر الدخل، خصوصا خلال فصل الصيف. سحر الجزيرة، المناظر الطبيعية، ملاعب الغولف…

وايضا قطاع الصناعات بشكل رئيسي هو في الصناعات الغذائية. التكنولوجيا العالية مهمة أيضاً، لا سيما في مجالات الفضاء، تكنولوجيا المعلومات، العلوم الحيوية و الطاقة المتجددة.

الهجرة عن طريق برنامج الترشيح الإقليمي لمقاطعة برنس إدوارد آيلند ( جزيرة الأمير إدوارد)  (PEI-PNP)

مع وجود شبه لبرنامج الترشيح الإقليمي لمقاطعة مانيتوبا لفئة أصحاب الأعمال ( (MPNP-B، يعتبر برنامج الترشيح الإقليمي لمقاطعة برنس إدوارد آيلند ( جزيرة الأمير إدوارد)    (PEI-PNP)من أكثر برامج الإقامة الدائمة الكندية شعبيةً. متطلبات الإستثمار كحد أدنى هو 150,000  دولار كندي، وبإمكان المرشحين امتلاك 3/1 من العمل التجاري أو بأكمله. لكن إذا أراد المتقدم أن يمتلك العمل بشكل جزئي أو كشريك، يجب أن يكون المشروع بقيمة مليون دولار كندي.

من المتطلبات الإضافية هي وجود ثروة صافية بحد أدني يبلغ 600,000 دولار كندي و ” وديعة لإظهار حسن النية” تبلغ 150,000 دولار كندي مع الإستثمار المبدئي. مع أن هذا هو ضعف مبلغ برنامج الترشيح الإقليمي لمقاطعة مانيتوبا ، يسترجع مقدمي الطلب الوديعة إذا استوفيت جميع الشروط. إجمالا، يستثمر مبلغ  350,000 دولار كندي (مع 200,000 دولار كندي مستردة). بعكس مانيتوبا، لا يحتاج المقدم لنموذج التقييم الأولي. إلا أنه يجب على المتقدمين تقديم خطاب دعوة والقيام بزيارة استطلاعية ومقابلة إلزامية قبل الموافقة على الطلب.

قدم الآن

معروف أيضاً ان مقاطعة جزيرة الأمير ادوارد تسمى ب ‘مقاطعة الحديقة” وهذا لأن معظم الأراضي فيها هى أراضي زراعية ، ويتمتع العديد من أهلها بزراعة الخضروات والزهور والحدائق خلال أشهر الربيع والصيف.

الحقائق الجغرافية حول الجزيرة :

  • تقع جزيرة الأمير إدوارد في خليج سانت لورانس على الساحل الشرقي لكندا، في المحيط الأطلسي.
  • هي منفصلة عن باقي كندا ونيوبرونزويك ونوفا سكوشيا عن طريق مضيق نورثمبرلاند. وترتبط بنيوبرونزويك عبر جسر الكونفيديريشن الذي يبلغ 13 كم.
  • تبلغ مساحة الجزيرة 224 كم طولاً  (140 ميل) و من 6 الى 64 كم عرضاً (4 إلى 40 ميلا).
  • المساحة الإجمالية لجزيرة الأمير إدوارد هي 5660 كم 2 (2,185 میل مربع)
  • لا يوجد أي مكان في المقاطعة یبعد عن البحر أكثر من 16 كيلومترا (10 امیال) .
  • أعلى نقطة لجزيرة الأمير إدوارد هي 152 متر (499 قدم) فوق مستوى سطح البحر.
  • تنقسم جزيرة الأمير إدوارد الى ثلاث مقاطعات: برنس، كوينز، وكينجز.
  • كل التربة في الجزيرة تتکون تقریبا من الحجر الرملي الأحمر. يرجع احمرار التربة إلى ارتفاع أكسيد الحديد (الصدأ).
  • يحيط بجزيرة برنس إدوارد أكثر من 90 شاطئاً رملياً جديداً، مع العديد من الكثبان الرملية.
  • لا توجد بحيرات أو أنهار رئيسية في جزيرة برنس إدوارد، فقط البرك والجداول..